خيبة أمل جمهور أبل بآيفون 12

خيبة أمل جمهور أبل بآيفون 12

تقوم الشركات المتخصصة في الأجهزة الذكية بطرح العديد من الأجهزة خلال العام، فهي بذلك تزيد من إيراداتها وأرباحها، ولكن أحيانا لا تحقق منتجاتهم الخطط المرجوة نتيجة عدم اكتسابها لرضى وإعجاب الجهور.

خيبة أمل جمهور أبل بآيفون 12 /دنيا الشعب

وهذا تحديدا ما حصل مع شركة أبل، فا بعد أن أطلقت آيفون12، وإصدارات الأربع، للأسف لم يستطع كسب إعجاب الجمهور، فما سبب ذلك؟ وكيف ستواجه أبل هذه المشكلة؟ هذا ما سنناقشه في هذا المقال.

شركة أبل

تعد شركة أبل أحد أضخم الشركات الأمريكية المتخصصة في عالم الأجهزة الذكية، حيث أنها تقوم بإنتاج مجموعة متنوعة من الاجهزة، كاللاب توب، والهواتف المحمولة، والحواسب الآلية، الساعات الذكية، وغيرها الكثير.

تختص شركة أبل بمحموعة من المميزات التي تجعلها ومنتجاتها مختلفة عن تلك المعروضة في الأسواق، فتتلخص أهم مميزاتها بالآتي:

  • خدمة العملاء المتميزة.
  • الحماية والأمن العالي، حيث يصعب اختراق الأجهزة.
  • برامج عديدة ومتنوعة، يمكن تثبيتها عن طريق الآب ستور، بعضها مجانا والبعض الآخر مقابل أسعار بسيطة.
  • وجود برامج غير موجودة في الأنظمة الأخرى، كالآي تونز مثلا.
  • تصميمها المميز والكلاسيكي.

جميع هذه المميزات تجعل منتجات أبل مميزة بشكل كبير، كما و تشكل الدافع الرئيسي لاقناءها من قبل الأفراد على الرغم من غلو أسعارها مقارنة مع منجات الشركات الأخرى. 

ولتميز شركة أبل في منتجاتها، يزيد ذلك من تطلعات جمهورها، فلا يحظى بإعجابهم إلا المنتجات المختلفة والمتميزة، و قد يكون هذا هو السبب الأساسي لخيبة الأمل الذي شعر بها الجميع بعد طرح أيفون 12 في الأسواق، فماذا حصل؟

أيفون 12

خيبة أمل جمهور أبل بآيفون 12
خيبة أمل جمهور أبل بآيفون 12

قامت شركة أبل منذ عدة أيام بطرح هواتف جديدة، وهي أيفون 12، آيفون 12 برو، آيفون12 برو ماكس، آيفون12 ميني، ولكن للأسف لم تحقق هذه المجموعة تطلعات جمهور أبل بتاتا، بل بالعكس حيث أنها أثارت غضبهم واستياءهم، وذلك لعدة أسباب، والموضحة على النحو الآتي:

  • صندوق صغير، لا يحتوي إلا على الهاتف

نعم لقد قامت الشركة بإزالة السماعات والشاحن من الهتف، زاعمة بأنها تحاول بهذه الطريقة التقليل من النفايات، ولكن في حقيقة الأمر، أنها قد كانت محاولة منهم لتقليل التكاليف.

  • داعمة لشبكات الجيل الخامس

قالت الشركة أن جميع الهواتف في هذه المجموعة تدعم شبكات الجيل الخامس، ولكن لم تنوه الشركو أبدا أن شكات الجيل الخامس ليست فعالة إلا في مناطق قليلة ومحدودة في العالم، فهمي ليست متاحة في كل مكان.

  • الشريحتين

إن كنت تعتقد أنك ستستطيع تفعيل الشريحتين في آن واحد، فإنك مخطئ! للأصف نتيجة خلل معين في النظام لا يمكنك تفعيل إلا شريحة واحدة فقط، ولكن وعدت أبل جمهورها بأنها ستصلح هذا الخلل في التحديث القادم.

  • التصوير

نعم يمكنك التصوير بدقة وحرفية عالية، ولكن سيترتب  عليك إعادة تنسيقها لتتلائم مع قياسات و معايير مواقع التواصل الإجتماعي حتى تتمكن من نشرها.

  • السعر

في بيان الإعلان عن الأجهزة أوضحت أسعار كل جهاز على حدا، فمثلا قالت إن سعر الآيفون 12 يبلغ 799 دولار أمريكي فقط، ولكن في الحقيقة، إذا ذهبت لشراءه ستجد أن سعره يتجاوز ال1300 دولار، مع الضرائب، والسماعات، والشاحن.

  • الحماية

أعربت الشركة عن استياءها لكسر الشاشات المستمر نتيجة أقل الحوادث، ولذلك أكدت أن شاشات هذه الأجهزة مزودة بحماية تمنع انكسارها، ولكنها اعتمدت على نوع شاشات تستعمله شركة سامسونج.

وبذلك فشلت شركة أبل في إرضاء جمهورها، بل بالعكس أثارت غضبهم واستياءهم، فما فعلت؟

ردة فعل شركة أبل

خرجب شركة أبل في بيان، وضحت من خلاله عن أسفها لعدم كسب رضى عشاق منتجات الشركة، وأكدت أنها ستصحح الأخطاء، و تطور الأجهزة من خلال التحديثات القادمة.

وأما عند الحديث عن الأسعار، قالت الشركة أن الأجهزة التي أصدرتها تدعم شبكات الجيل الخامس، وهناك معدات وأجهزة دقسيقة يجب وجودها لدعم هذه الخاصية، الأمر الذي كلفها الكثير، ولذلك قامت بتصغير الصندوق، في محاولة ممنها لزيادة إيراداتها لتغطية التكاليف التي تكبدتها في صنع وتطوير الأجهزة.

لم يكن الحظ بجانب شركة أبل هذه المرة، فقد فشلت فشلا ذريعا، ليس فقط في جذب عملاء جدد، وإنا حتى في المحافظة على عملاءها الحاليين، فماذا ستفعل؟ هل ستصحح خطأها؟ هذا ما سنعرفه في الأيام القادمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.